>التدريب على النّوم


>

مع اقتراب نبيل من الشهر الثّالث، قررّنا أن نعلّمه النّوم على سريره وحده وغُصت في صفحات الانترنت بحثاً عن كيفيّة تحقيق هذا، واعتمدت طريقة قاسيّة اسمها Cry-it-out
وهي عبارة عن وضع الطفل في سريره وتركه يبكي، والذّهاب إليه بين فترة وأخرى، بدأت هذه العمليّة يوم السبت الماضي، ولا أنكر أن قلبي يتقطّع عليه عندما يبكي بحرقة وكلّما ذهبت لأطمئن عليه بكى أكثر، وتذكرت أختي خديجة التي كانت تفعل الشّيء نفسه مع تسنيم، وكنّا نلومها ونشفق على حلوتنا الصغيرة.
في البداية كنت أتسائل، هل يجب أن أطبق هذه التقنية على القيولات؟ تخيّلوا أن أدع أميري يبكي وهو يغالب النّعاس ثلاث مرّات صباحاً ومرّة في الليلّ!!
 في البداية طالت مدّة بكائه حتى ساعة وزيادة، وتناقصت لتصبح 45 دقيقة، وأمس واليوم أصبحت مدة بكاء حبيبي الصغير 20 دقيقة، وتغيّرت طريقة بكائه الحادّة إلى صوت متعب خافت.
لم أتصور أنّ 6 أيام تكفي ليطرأ هذا التّطور الهائل. أتمنى أن يصل الأمر إلى النّوم دون بكاء قريباً. 
Advertisements

1 Comment

تعليقك هنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s