جارة القمر


نحنا والقمر جيران… بيتو خلف تلال….  ينساب الصوت الدافئ… فأنسى برد كانون…

 

أجافي المدفأة العتيقة وأجلس أمام حاسوبي … وأرفع صوت المذياع… شيء غريب  حقاً

 

أن أسمع برامجي المفضلة من المذياع… وبمقدوري أن أضع عنوان إذاعتي على المربع الصغير

 

هنا على متصفحي السريع هذا… وأسمعه متى شئت…!!

 

لكنّه الحنين إلى الماضي… الحنين إلى أيام الرّاديو… والتّمثليات الإذاعية

 

التي تلهب الخيال وتلهم العشّاق….

 

هي الرّغبة في الهروب مؤقّتاً من عالم الصورة إلى عالم الصّوت…

_____

 

الملل من تعطيل بعض حواسنا … هو الذي يجعلني أضيق ذرعاً

بالتلفزيون وبالحاسوب… أتوق إلى رومانسية زمان

 

إلى الوتيرة البطئية للحياة ….

 

لألتقط أنفاسي….

 

—————

 

تمت

 

 

 

 

 

 

Advertisements

1 Comment

تعليقك هنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s